حال قطر

مؤسسة قطر تكتسي باللون الأزرق احتفاء باليوم العالمي للتوحد

الدوحة - سيف الحموري - احتفت مؤسسة قطر باليوم العالمي للتوعية بالتوحد من خلال إضاءة مبنى 2015، مقرها الرئيسي، باللون الأزرق، في إطار حملة التوعية التي تنظمها أكاديمية ريناد، المدرسة المتخصصة في دعم الأطفال ذوي التوحد، بالتعاون مع مدارس التربية الخاصة وخدمات التعليم لذوي الاحتياجات الخاصة (أكاديمية العوسج، مركز التعلم، برنامج لكل القدرات) في مؤسسة قطر المنضويين تحت مظلة التعليم ما قبل الجامعي في المؤسسة، بهدف نشر الوعي وتشجيع أفراد المجتمع على احتضان ودعم أفراد المجتمع من ذوي التوحد.
في نفس السياق، شاركت كيانات أخرى تابعة لمؤسسة قطر في هذه المبادرة العالمية من خلال إضاءة مبانيها باللون الأزرق، بما في ذلك استاد المدينة التعليمية وسدرة للطب ومركز قطر الوطني للمؤتمرات.
وتهدف مؤسسة قطر من خلال إضاءة مبانيها باللون الأزرق إلى الإسهام في الحملة العالمية لرفع مستوى الوعي بشأن التوحد. يشار إلى أن اعتماد اليوم العالمي للتوعية بالتوحد جاء بناء على اقتراح تقدمت به صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر، إلى الأمم المتحدة التي وافقت عليه في عام 2007. ومنذ عام 2008، أصبح العالم يحتفل بهذا اليوم في الثاني من شهر أبريل من كل عام.

Advertisements

قد تقرأ أيضا