الارشيف / حال الإمارات

تحت رعاية منصور بن زايد.. شخبوط بن نهيان يشهد تخريج 578 طالباً وطالبة من مدارس الإمارات الوطنية

  • 1/2
  • 2/2

ابوظبي - ياسر ابراهيم - السبت 15 يونيو 2024 01:10 صباحاً - تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس الدولة، نائب رئيس مجلس الوزراء، رئيس ديوان الرئاسة، شهد معالي الشيخ شخبوط بن نهيان آل نهيان، وزير دولة، احتفال «مدارس الإمارات الوطنية» بتخريج الدفعة السابعة عشرة من طلبة مجمعات مدينة محمد بن زايد وأبوظبي والعين، والبالغ عددهم 578 طالباً وطالبة، والذي أقيم الليلة الماضية في «قاعة مبادلة أرينا» بأبوظبي.

حضر الاحتفال معالي أحمد محمد الحميري، الأمين العام لديوان الرئاسة، رئيس مجلس إدارة مدارس الإمارات الوطنية، والدكتور عبدالله مغربي، وكيل الوزارة لقطاع الدراسات والبحوث في ديوان الرئاسة، وأعضاء مجلس إدارة مدارس الإمارات الوطنية، وأولياء أمور الطلبة الخريجين والخريجات، وجمع من المسؤولين ومديري الدوائر الحكومية والمحلية، وأعضاء من الهيئتين الإدارية والتدريسية في مدارس الإمارات الوطنية.

وأكد معالي الشيخ شخبوط بن نهيان آل نهيان، أن رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، تركز على الاستثمار في العنصر البشري، فشباب الإمارات، يمثلون الركيزة الأساسية لمستقبل هذا الوطن، وبجهودهم وإصرارهم على التميز، سيتمكنون من مواصلة مسيرة التطور والابتكار، ويكونون قادة المستقبل الذين يرفعون راية الإمارات عالية في كل المحافل.

وأكد معالي أحمد بن محمد الحميري، أن صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، يولي اهتماماً بالغاً لتمكين أبنائه الطلبة وحاملي لواء المستقبل، عبر تأهيلهم معرفياً وعلمياً، وفتح آفاق الحداثة أمامهم، بمنظومة تربوية متطورة تواكب متطلبات العصر من ذكاء اصطناعي وتكنولوجيا رقمية، مع تكريس الهوية الإماراتية وقيم الولاء والانتماء والأصالة في نفوس الطلبة لتكوين الشخصية المتكاملة والمتميزة.

وأكد معاليه أن الرعاية الكريمة لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس الدولة، نائب رئيس مجلس الوزراء، رئيس ديوان الرئاسة، عززت مكانة «مدارس الإمارات الوطنية» في المنظومة التربوية محلياً وإقليمياً، ورسخت رسالتها كمنارة علمية ومعرفية، تسهم بصفة فاعلة في إعداد أجيال المستقبل للمشاركة في المسيرة الحضارية الشاملة التي تشهدها الدولة.

وفي كلمته خلال الحفل، أشاد الدكتور شاون ديلي، مدير عام مدارس الإمارات الوطنية، بالرعاية والاهتمام الكبيرين اللذين يوليهما سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، للتعليم والمعرفة ودعم أبنائه الطلبة، وتوفير أفضل تعليم نوعي وتمكينهم من تحقيق طموحاتهم العلمية المستقبلية. وأكد أن تخريج دفعة 2024، التي تضم 811 خريجاً وخريجة من جميع مجمعات المدارس، تجسد قدرتها على توفير بيئة تعليمية متميزة وناجحة، وإعداد طلبة مؤهلين يسهمون في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية لوطنهم.

وهنأ الطلاب والطالبات على تخرجهم متمنياً لهم التوفيق والاستفادة مما تلقوه من علم ومعرفة وقيم أخلاقية خلال فترة دراستهم، والاقتداء برؤية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في التعليم واكتساب المعارف والمهارات.

وقالت الخريجة اليازية الكعبي: «أولت القيادة الرشيدة في دولة الإمارات التعليم أهمية قصوى في أجندة التنمية الوطنية، إيماناً منها بأننا الاستثمار الحقيقي لكي نصبح قادة المستقبل، وهو ما شكل لنا دافعاً قوياً لتحقيق أفضل النتائج والإنجازات، وأن نتبوأ المراكز المتقدمة في المجالات كافة».

تابعوا أخبار الإمارات من حال الخليج عبر جوجل نيوز

Advertisements

قد تقرأ أيضا